تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
x

صالات السورية للتجارة في اللاذقية خالية من الزيت المدعوم

مصدر الصورة
تشرين

اللاذقية - لوريس عمران

خلت جميع صالات ومنافذ البيع العائدة لفرع المؤسسة السورية للتجارة في اللاذقية من مادة الزيت المدعوم، وذلك بعد أيام قليلة من طرح المادة في الصالات.

وفي جولة لـ(تشرين) على عدد من صالات المؤسسة في مدينة اللاذقية، أكد من التقيناهم أمام صالة تشرين في حي المشروع السابع أن مادة الزيت النباتي لم تتوفر في الصالة منذ أكثر من أسبوع، رغم أنهم يقصدونها بشكل يومي. وأن فرحتهم بالحصول على ليترين زيت نباتي بسعر مدعوم لم تكتمل، فالصالات فرغت بسرعة ولا أحد يعلم متى سيتم تزويدها بالمادة مجدداً.
وفي مدينة جبلة لم تكن حظوظ المواطنين أوفر حظاً، إذ أكد من التقيناهم أمام صالة السلطان أنهم يقصدون جميع الصالات المتواجدة بالمدينة للحصول على الزيت لكن دون فائدة، فالزيت تبخّر في اليوم التالي للإعلان عن البدء ببيعه في الصالات، مضيفين: كل يوم يقول لنا العاملون في الصالات تعالوا غداً على أمل أن يتم تزويدنا بالزيت، لكن من دون جدوى.
بدوره، بيّن مدير فرع السورية للتجارة في اللاذقية شادي دلالة لـ(تشرين) أن سبب انتهاء عملية بيع الزيت في الصالات هو الجرد السنوي الذي تخضع له جميع الصالات في المحافظة، فمن المعروف أنه في نهاية كل عام هناك عملية جرد تقوم بها المؤسسات قبل حلول العام الجديد.
وكان دلالة صرح لـ(تشرين) عند البدء بتوزيع مادة الزيت في الصالات أن كميات الزيت المدعوم كافية ولا مبرر للازدحام على الصالات منوهاً بأن جميع المواطنين سيحصلون على مادة الزيت المدعوم وسيستمر التوزيع حتى نهاية كانون الثاني.

مصدر الخبر
تشرين

إضافة تعليق جديد

نص عادي

  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
  • Web page addresses and email addresses turn into links automatically.
اختبار رمز التحقق هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرًا بشريًا أم لا ولمنع إرسال الرسائل غير المرغوب فيها تلقائيًا.